بلاغ الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي ليوم 19 أبريل 2016 PDF طباعة إرسال إلى صديق
الكاتب fnsa-umt   
الأربعاء, 20 أبريل 2016 18:33

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي

تسجل استحسانها لبداية مسار استرجاع كل من الأخ أمين عبد الحميد الرئيس الشرفي للجامعة، والأخت خديجة غامري عضوة المكتب الجامعي، لمكانتيهما داخل المركزية.

تنبه من الانسياق في مسار أي حوار عقيم والقبول بفتات الموائد، مقابل الاجهاز عن المكتسبات الأساسية للأجراء

تعلن عن تنظيمها لندوة صحفية بمقر النقابة الوطنية للصحافة في الرباط يوم 26 ابريل 2016 حول مختلف أوجه التمييز القانوني الذي يطال العمال الزراعيين

انعقد يومه الثلاثاء 19 أبريل 2016 الاجتماع الأسبوعي العادي للكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي، وقد اهتم هذا الاجتماع بمجريات الحوار الاجتماعي الذي انطلق يوم 12 أبريل مع رئاسة الحكومة، وكذا بالعديد من أنشطة الجامعة المبرمجة خلال الأسابيع القادمة، وبعمل النقابات الوطنية وببرامج التكوين التي سيتم انجازها قريبا سواء على مستوى تنظيم المرأة بالقطاع الفلاحى والغابوي نهاية الأسبوع الجاري أو على مستوى شبيبة القطاع الفلاحي نهاية هذا الشهر.

وبعد التدقيق في عدد من المهام الملحة وتحديد آليات متابعتها والتداول فيما تعرفه الساحة من مستجدات أخرى؛ سجل الاجتماع ما يلي:

.       استحسان الكتابة التنفيذية للجامعة لبداية مسار استرجاع كل من الأخ أمين عبد الحميد الرئيس الشرفي للجامعة، والأخت خديجة غامري عضوة المكتب الجامعي، لمكانتيهما داخل المركزية والسير دون رجعة على طريق استكمال إعادة الحمة والوحدة الداخلية لمركزيتنا من خلال توحيد باقي القطاعات والاتحادات المحلية والجهوية.

2.       دعوة المركزيات النقابية إلى العمل من أجل حمل الحكومة على مأسسة الحوار الاجتماعي وإخراجه من دائرة العقم والمناسباتية والشكلية؛ والتجاوب بشكل منتج مع مطالب الطبقة العاملة؛ وحتى يغدو الحوار الاجتماعي وسيلة فعلية تجيب عن التطلعات المشروعة للفرقاء الاجتماعيين وآلية لإقامة مناخ اجتماعي سليم يضمن حقوق عموم الأجراء وينهض بأوضاعهم.

وبهذه المناسبة، فإن الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تنبه عموم المركزيات النقابية المناضلة بمناسبة انطلاق الحوار القطاعي على مستوى وزارة الفلاحة من مطب التراجع عن عدد من المطالب المشروعة لأجراء القطاع، وفي مقدمتها توحيد الحد الأدنى للأجور في القطاع الفلاحي والصناعي؛ ومن مقايضة إجراءات لا شعبية خطيرة في مجال التقاعد ومرونة التشغيل والإضراب بفتات الموائد.

وتعلن الجامعة عن تنظيمها لندوة صحفية بمقر النقابة الوطنية للصحافة في الرباط يوم 26 ابريل 2016 حول مختلف أوجه التمييز القانوني الذي يطال فئة العمال الزراعيين.

3.       تأييد قرار النقابة الوطنية للمياه والغابات تنظيم وقفة تضامنية مع عمال الحديقة الوطنية للحيوانات يوم السبت القادم 23 ابريل 2016 ودعوة كافة مناضلات ومناضلي الجامعة على المستوى الوطني بدعم هذه المحطة بمختلف الأشكال.

4.       التضامن مع نضالات الاتحاد الوطني للمتصرفين المغاربة (UNAM) ومع نضالات الأساتذة المتدربين ومع مختلف الحركات الاجتماعية؛ وكذا مع طليعة النضال الحقوقي ببلادنا، الجمعية المغربية لحقوق الانسان في ما تتعرض له من تضييق ومحاولات لمنع مؤتمرها القادم المزمع عقده نهاية هذا الأسبوع، مع متمنياتنا لها بالنجاح الكبير في هذه المحطة التنظيمية والنضالية الكبرى.

الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي

الرباط في 19 أبريل 2016

آخر تحديث: الأربعاء, 20 أبريل 2016 18:35
 

تصفح السريع