الكتابة التنفيذية للجامعة: "باراكا من الاستغلال، باراكا من الحكرة" توجت بتظاهرة ناجحة بالرباط PDF طباعة إرسال إلى صديق
الكاتب fnsa-umt   
الخميس, 16 فبراير 2017 08:46

 

16730161 10212411758108210 2395374443228325906 n

   

   أصدرت الكتابة التنفيذية للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي، بلاغا صحفيا، أشادت فيه بنجاح الوقفتين الاحتجاجيتين ليوم أمس والمسيرة الاحتجاجية، التي خاضها العمال الزراعيين، والعاملات الزراعية، للمطالبة ب وضع حد للتمييز القانوني الذي يعانيه العمال الزراعيون، نساء ورجالا، في الأجور وساعات العمل.

 نص البلاغ:

 

 

مئات العاملات والعمال الزراعيون يتوجون حملتهم الوطنية بتظاهرة ناجحة بالرباط، يومه الأربعاء 15 فبراير 2017

وبإعلان يوم 18 ماي المقبل موعدا للمؤتمر الوطني الثالث للنقابة الوطنية للعمال الزراعيين

خاض حوالي 1000 من العاملات والعمال الزراعيين وقفتين احتجاجيتين هذا اليوم الأربعاء 15 فبراير الجاري ابتداء من الساعة العاشرة صباحا، الأولى أمام وزارة الفلاحة والثانية أمام البرلمان مع تنظيم مسيرة ما بينهما تتويجا للحملة النضالية للجامعة الخاصة بأوضاع ومطالب العاملات والعمال الزراعيين التي انطلقت في 18 يناير 2017 تحت شعار:"باراكا من الاستغلال، باراكا من الحكرة".

 وللتذكير فإن الجامعة تهدف من خلال هذه الحملة وضع حد للتمييز القانوني الذي يعانيه العمال الزراعيون، نساء ورجالا، في الأجور وساعات العمل، تطبيقا لمقتضيات اتفاق 26 أبريل 2011. إضافة إلى فضح واقع الاستغلال المكثف وظروف العمل القاسية والخطيرة في الشركات والضيعات الفلاحية، والمطالبة بحوار مركزي مع جامعتنا حول أوضاع العاملات والعمال الزراعيين على أرضية المذكرة المطلبية التي تم إيداعها للمرة الثانية لدى رئيس الحكومة ووزيري الفلاحة والتشغيل بتاريخ 30 يناير 2017؛ بعد التجاهل الذي طال المذكرة الأولى التي تم إيداعها سنة 2012 مصحوبة بأزيد من 6000 توقيع.

إننا في الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي؛ وبعد النجاح المتميز لهذه الحملة النضالية التي حظيت باهتمام كبير من طرف الاعلام وعرفت تضامنا واسعا وطنيا ودوليا، نعلن ما يلي:

1.     تهانينا لكافة المناضلات والمناضلين، العاملات والعمال الزراعيين، ولفروع جامعتنا على النجاح المتميز لكافة المحطات التي تضمنتها حملة الجامعة هذه.

2.     اعتزازنا وافتخارنا بالتفاف العاملات والعمال الزراعيين الكبير حول جامعتهم المناضلة، وكذلك بما جسدوه من حماس خلال هذه المحطة النضالية، ومن إصرار على مواصلة الكفاح والمثابرة في العمل حتى تحقيق المطالب المشروعة للطبقة العاملة الزراعية.

3.     تحياتنا الحارة لكافة مناضلات ومناضلي الاتحاد المغربي للشغل، والإطارات النقابية الديمقراطية المناضلة، ولمناضلات ومناضلي الحركة الحقوقية الذين واللواتي جسدوا مبدأ التضامن بشكل عملي عبر المشاركة في هذه المحطة. وكذلك إلى عموم الإطارات الديمقراطية الأخرى، السياسية والجمعوية التقدمية، وطنيا ودوليا، التي ساندت هذه الحملة منذ انطلاقها عبر أشكال مختلفة ومتنوعة. كما نحيي بحرارة المنابر الإعلامية التي صاحبت الحملة النضالية للجامعة منذ إعلانها.

4.     استمرارنا بكل إصرار، وبتصميم أكبر وأقوى، على مواصلة العمل من أجل القضاء على التمييز الذي يعانيه العمال والعاملات الزراعيون، ومواجهة مختلف أشكال القهر والاستغلال، والنضال بهدف تحسين أوضاعهم المادية والمعنوية وتحقيق عموم مطالبهم المشروعة، فضلا عن تطوير تنظيمهم النقابي جهويا ووطنيا، وصولا إلى عقد المؤتمر الوطني الثالث للنقابة الوطنية للعمال الزراعيين يوم 18 ماي 2017.

عن الكتابة التنفيذية للجامعة

الرباط في 15 فبراير 2017

 

تصفح السريع