بــــــلاغ PDF طباعة إرسال إلى صديق
الثلاثاء, 11 ديسمبر 2007 21:25

فرع الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي يهنئ العاملات و العمال على النجاح الكبير للوقفة الاحتجاجية أمام محطة التلفيف باك سوس بايت ملول يوم 7 مارس 2013

أمام تعنت إدارة شركة باك سوس و عدم اعترافها بالمكتب النقابي ( التابع للاتحاد المغربي للشغل) ، و تنكره للحقوق البسيطة للعمال (بطاقة الشغل، منحة الأقدمية...)، نفذ عاملات و عمال الشركة وقفة احتجاجية أمام مقر الشركة بالحي الصناعي بأيت ملول  يوم الخميس 7 مارس 2013،  ضمت أزيد من 500 مشارك و مشاركة ضمنهم 100 من شغيلة باك سوس، عبروا عن سخطهم و تنديدهم بموقف مدير الشركة المنافي لكل القوانين الشغلية. كما طالبوا بفتح حوار فوري جاد و مسؤول لإرجاع المطرودين (ضمنهم مندوب الأجراء) إلى عملهم و التفاوض حول الملف المطلبي.
و قد كانت الوقفة كذلك لحظة تضامنية حماسية أكدت للعاملات و العمال أن تحقيق مطالبهم المشروعة يكمن في وحدتهم و في الالتفاف حول الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي المعبر الصادق و الأمين عن أوضاعهم و تطلعاتهم المشروعة.
إن الفرع الجهوي للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي إذ يهنئ الشغيلة على نجاح هذه الحركة النضالية الإنذارية، يؤكد لهم مواصلة النضال حتى تطبيق كافة القوانين بشركة باك سوس و على رأسها احترام الحق النقابي و حماية مناديب الأجراء، و يدعو كافة الغيورين على حقوق العمال محليا و وطنيا إلى المزيد من التضامن و دعم العاملات و العمال في معركتهم المشروعة.

أكادير في 7 مارس 2013

آخر تحديث: الخميس, 28 مارس 2013 10:03
 

تصفح السريع